فجر  06:09  |  شروق  07:51  |  ظهر  12:56  |  عصر  15:21  |  مغرب  17:56  |  عشاء  19:37

السلسلة الرمضانية - الثمرة الثانية: صبر تهون به أثقال الدنيا والدين

كتب بواسطة: الشيخ عوينات محي الدين، المستشار الشرعي للوقف on .

من مكتسبات الصيام وثمراته الطيبة الصبر، وقد وردت للصبر معاني عدة لدى علماء التربية والسلوك: منها أن الصبر هو ثبات باعث الدين الذي في مقابله باعث الشهوة، ومنها أن الصبر هو ثبات جند في مقابلة جند آخر قام القتال بينهما لتضاد مقتضياتهما ومطالبهما، ومنها أن الصبر هو العمل بمقتضى اليقين.

قال السيوطي: (شهر الصبر هو شهر رمضان، وأصل الصبر: الحبس، فسمي الصوم صبراً لما فيه من حبس النفس عن الطعام والشراب والنكاح)

إن الإخلاد إلى الأرض والانغماس في الملذات هو من أعظم المعوقات عن الوصول إلى أعلى الدرجات وأعلى المقامات في العبادة

قال ابن رجب الحنبلي: (وأفضل أنواع الصبر: الصيام، فإنه يجمع الصبر على الأنواع الثلاثة؛ لأنه صبر على طاعة الله عز وجل، وصبر عن معاصي الله ؛ لأن العبد يترك شهواته لله ونفسه قد تنازعه إليها، ولهذا جاء في الصَّحيحينِ عن أبي هريرة - رضي الله عنه - عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: (كلُّ عمل ابن آدم له، الحَسَنة بِعَشْر أمثالها إلى سبعمائة ضعف) قال الله - عز وجل - في الحديث القدسي: إلا الصِّيام، فإنه لي، وأنا أجزي به، إنَّه ترك شهوته وطعامه وشرابه من أجلي) فعلى هذا يكون استثناء الصوم منَ الأعمال المضاعفة، فتكون الأعمال كلها تضاعف بِعَشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف، إلاَّ الصيام، فإنَّه لا ينحصر تضعيفه في هذا العدد؛ بل يضاعفه الله - عز وجل - أضعافًا كثيرة، بغير حصر عدد، فإن الصيام منَ الصبر، وقد قال الله تعالى: {إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ} الزمر: 10

 وفي شهر رمضان يمكن للمسلم - بالاستعانة بالله تعالى - أن يتحلى بجميع أنواع الصبر، لأنه جامعٌ بين الأنواع الثلاثة، وقد قال الله تعالى:{ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ } الزمر: 10]. قال ابن رجب الحنبلي: وأفضل أنواع الصبر: الصيام، فإنه يجمع الصبر على الأنواع الثلاثة؛ لأنه صبرٌ على طاعة الله عز وجل، وصبرٌ عن معاصي الله؛ لأن العبد يترك شهواته لله ونفسه قد تنازعه إليها؛ ولهذا جاء في الحديث الصحيح أن الله عز وجل يقول: كل عمل ابن آدم له إلا الصيام ، فإنه لي وأنا أجزي به، إنه ترك شهوته وطعامه وشرابه من أجلي، وفيه أيضًا صبرٌ على الأقدار المؤلمة بما قد يحصل للصائم من الجوع والعطش... جامع العلوم والحكم

وقد وردت آيات كثيرة تحث على الصبر وترفع من شأن الصابرين منها قوله تعالى: { وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا }  السجدة :24، وقوله تعالى : { أُوْلَئِكَ يُؤْتَوْنَ أَجْرَهُمْ مَرَّتَيْنِ بِمَا صَبَرُوا }  القصص: 54، و قوله تعالى: { إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ } الزمر: 10

هل أنت مستعد للقيام بهذه المهمة الإيمانية التي - إن نجحت في أدائها بتوفيق الله - كانت سعادة وفوزاً ونصراً في حياتك الأولى والآخرة.

اللهم يسر ووفق وأعن.

Cookies make it easier for us to provide you with our services. With the usage of our services you permit us to use cookies.
More information Ok Decline